كيف تحول عملك إلى متعة ؟

يعد العمل سلاح الإنسان وشريان يمده بالحياة , فهو وسيلة لكسب المال وتطوير الذات , لذا يسعى كل فرد إلى جعل بيئة العمل مريحة وإيجابية حتى يستطيع العمل بإستمتاع بعيدا عن الروتين اليومي الممل والذي يؤثر سلبا على الإنتاجية ، كثير منا يسعى إلى إيجاد بعض من الطرق والنصائح التي تساعده على تحويل العمل إلى متعة وذلك لإنجاز المهام بروح سعيدة وإيجابية ، وإتمام العمل بفعالية أكبر ، لذا في مقالنا هذا سنقدم مجموعة من النصائح التي تساعدك على إضافة المتعة إلى مكان عملك.

موقع مؤشر يضم مجموعة من الوظائف المختلفة ، موقع السيرة الذاتية يساعدك على انشاء سيرتك الذاتية بشكل احترافي .

كيف تحول عملك إلى متعة ؟

كيف تحول عملك لمتعة ؟

إليك مجموعة من النصائح التي تساعدك على الاستمتاع بالعمل :

  1. ابدأ يومك بفعل أمر محبب لك : يمكنك أن تبدأ يومك بإيجابية من خلال فعل أمر محبب لك وتستمتع به فمثلا شرب كوب من القهوة أو ممارسة تمرين رياضي تفضله ، فهذا الأمر يمدك بالطاقة والنشاط والحيوية منذ بداية يومك .
  2. تخلى عن المهام البغيضة قدر الإمكان : لتجعل يوم عملك جيدا وتستمتع به ، حاول أن تحدد المهام التي تشعرك بالضيق في عملك ،وعدم التردد في التوجه إلى مديرك والطلب منه أن يستبدلها لك أو يفوض أخرين لإنجازها أو أن يساعدك أحدا على أدائها ، اعترافك ووضوحك في هذا الأمر أفضل من إنجازها بتواضع ويعود عليك ذلك باللوم والاتهام بالتقصير .
  3. ابتعد عن المثالية الزائدة : كل شخص منا يسعى إلى أن يكون مثالي بأخلاقه الحميدة وإخلاصه وإنجازاته ، ولكن المثالية المبالغ بها ليست محببة فلا تحمل نفسك فوق طاقتك ، ولا يمكن لأحد أن يصل ألى المثالية في العمل .
  4. اختيار الوظيفة المفضلة لك : من الأمور التي تجعلك تستمع بعملك هب اختيارك للوظيفة التي تحبها ، لأنك حينها ستبدع بقدراتك ومهاراتك في أداء مهامك بسعادة وشغف .
  5. نشر الدعابة والفكاهة في بيئة العمل : لتستطيع تحويل عملك إلى شيء من المرح توقف قعن الجدية طوال الوقت ، قم بنشر شيء من الدعابة والفكاهة في مكان العمل ، كأن تقول شيئا مضحكا أو تشارك بعض من المواقف المضحكة التي حصلت معك في العمل ، هذا الأمر يساعد على نشر السعادة و الإيجابية ، دائما انظر إلى عملك برؤية ايجابية وليست سلبية حتى تكون شخصا مبدعا ومبتكرا في انجازك لمهامك .
  6. قم بتزيين مكتبك : مكتبك هو ملعبك لذا قم بتزيينه بصور تحبها وبأزهار عطرة فهي تنشر الايجابية من حولك وتحسن من مزاجك ، يمكنك جمع صورك الخاصة والمحببة إليك أو صور حيوانات تفضلها وتعليقها في المكتب ، أيضا يمكنك جمع صورك مع زملائك ووضعها في بيئة العمل وذلك من أجل توطيد المحبة والعلاقات بينكما .
  7. فرق بين العاجل والمهم : عند بداية يومك ودخولك مكتبك أو المؤسسة قم بالتفريق بين المهام الهامة والعاجلة قبل أن تبدأ بالعمل ، احرص جيدا على تطبيق هذه الفكرة من بداية دخولك للشركة ، لأنها سوف تحدد كيف سيسير يومك ، من المهم أن تبدأ بالعاجل أولا وتسلمه في الوقت المحدد ومن ثم القيام بالمهام المهمة وليست العاجلة ، احرص دائما على تحديد أولويات المهام التي تقوم بإنجازها وابدا بالعاجل أولا .
  8. خذ قسطا من الراحة : لا تبقى طوال ساعات العمل جالس أمام مكتبك ، خذ قسطا من الراحة من حين لأخر والقيام بالتجول والمشي في غرفة مكتبك ، لتعديل مزاجك وإعادة نشاط جسمك لتعود لإتمام مهامك بحيوية وتركيز أعلى .
  9. اهتم في ارتداء ملابس تجعل يومك أفضل : تؤثر الملابس التي ترتديها في عملك بشكل كبير على مستوى تركيزك وثقتك بنفسك ومزاجك طوال اليوم ، لذا احرص على الاهتمام بإرتداء الملابس المناسبة لعملك وأن تجمع بين الراحة والأناقة ، وتخلص من الملابس التي تشعرك بأنك نجيف أو بدين أو أكبر سنا والتي تشعرك بالاختناق .
  10. الفصل بين عملك وحياتك الشخصية : لتستطيع الاستمتاع بيومك حلول أن تفصل بين حياتك المهنية وحياتك الخاصة ، بحيث لا تنقل مشكلاتك الشخصية إلى مكان عملك والعكس لأن ذلك يؤثر بشكل سلبي في بيئة العمل .
  11. بناء علاقات صداقة جديدة : لتستمتع بأداء مهامك احرص على تكوين صدقات ودية وجديدة في الشركة من خلال المشاركة في المرح والتسلية والمتعة وتبادل الافكار مع زملائك وهذا يجعلك متحمسا دائما للذهاب إلى مكان عملك يوميا دون كسل أو ملل ، واحرص دائما على أن تختار الزملاء الإيجابيين الذين يمنحوك السعادة والإيجابية ويحفزونك على النجاح .
  12. كون عادات تعزز السعادة في الشركة مثلا تبادل الهدايا مع زملائك في المناسبات وتبادل المزاح والنكات ، يمكنك الإطراء على زميل لك كل يوم ، هذا الأمر ينشر الإيجابية في المكان والشعور بالسعادة أثناء تأدية المهام .
  13. اهتم بالتفاصيل الصحية : احرص على الاهتمام بصحتك وخاصة بالتفاصيل الصغيرة كالجلوس بشكل صحيح وشرب كميات كافية من الماء ، تناول الأطعمة الصحية فهي تزيد من تركيزك وابتعد عن الأطعمة التي تشعرك بالخمول ، استغل فترات الراحة وقم بالمشي فهو يساعدك على صفاء ذهنك ، هذه التفاصيل الصغيرة قد تبدو غير مهمة ولكنها تؤثر بشكل مباشر على يومك .
  14. احرص على تطوير مهاراتك الشخصية والمهنية باستمرار : من أكثر الخطوات أهمية وتأثير في شعورك بالمتعة والرضا عن نفسك ومنصبك في عملك وذلك لأن عندما تستطيع تطوير مهاراتك المهنية والشخصية فأنك حينها ستحقق النجاحات الملحوظة في أدائك المهني وهذا يساهم بشعورك بالسعادة والمتعة .
  15. خذ استراحة الغذاء : احرص على أخذ فترة الإستراحة فهي تساعدك في تحسين تركيزك وتجعل يومك يمر أسرع من العمل المتواصل ، استغل وقت الراحة مثلا القيام بأنشطة ترفيهية كلعب الطاولة مع زميلك ، تبادل الأحاديث وقراءة الكتب ، ممارسة تمارين رياضية فهي تزيد من احساسك بالسعادة كما أن الأنشطة الترفيهية تجعل يومك أكثر متعة .
  16. كافىء نفسك : عندما تحقق مهمة من قائمة مهامك اليومية احرص على أن تمنح نفسك مكافأة مثلا أخذ قسطا من الراحة ، تناول وجبة طعام تفضلها .
  17. الأنشطة الترفيهية بعد العمل : القيام بممارسة بعض من الأنشطة الترفيهية مع زملاء العمل عند الشعور بالتوتر والضغط مثلا إقامة الحفلات مع زملائك ، تناول وجبة العشاء معهم ، لا تنتظر عطلة نهاية الأسبوع للقيام بمثل هذه الأنشطة التي تشعرك بالسعادة .
  18. اكتب لائحة في أكثر الأمور التي تحبها في وظيفتك وعلقها أمامك وذلك لكي تتذكرها دائما وتجد بها مصدر قوتك ، وهذا الأمر يجعلك متحمسا ومتحفزا لإنجاز عملك .
  19. تجنب المزيد من العبء والضغوطات : عندما تكون المسؤوليات والأحمال زائدة على الفرد فإن ذلك يفقده شغفه وحماسه في اتمام مهامه ، لذا تجنب تحميل نفسك فوق طاقتك وقم بإنجاز مهامك بإنتاجية حتى تشعر بالمتعة والفرح .
  20. التنظيم : احرص على تنظيم إدارة وقتك وجهدك وحياتك ومواعيدك قدر المستطاع حتى تستمتع بعملك .
  21. اعترف بخطئك: إن أخطأت في عملك لا تتردد بأن تعترف بالخطأ وحاول أن تتعلم من أخطائك ولا تجعلها عائق أمامك ، اعترافك بخطئك يجعلك تتغلب على إخفاقاتك
  22. استمع جيدا : احرص على الإستماع للأخرين جيدا وقلل الحديث وذلك لأن الاستماع لحديث زملائك يزيد من خبراتك ويجعلك تكون خبرات جديدة وبالتالي يجعلك متحمسا ومستمتعا في أداء مهامك .
  23. ممارسة التأمل : احرص على ممارسة التأمل يوميا ولمدة 15 دقيقة على الأقل قبل ذهابك إلى مكان عملك ، التأمل يساعدك على التخلص من مشاعر التوتر والقلق ويجعل ذهنك صافيا ويزيد من تركيزك .
  24. اتخذ قراراتك بكل ثقة : عندما تأخذ قراراتك المهمة بثقة عالية فإنك ستحب عملك وتستمتع به ، لذا احرص على اتخاذ قراراتك المهمة بكل ثقة بعد التفكير جيدا.

أهمية إضافة المتعة لمكان العمل :

هناك العديد من الفوائد التي يمكن أن تأتي من إضافة عنصر المتعة والمرح لشركتك ، ومن أهم هذه الفوائد :

  • الحصول على انتاجية أكثر دقة وفعالية .
  • تعزز ثقة الفرد بنفسه وتحقيقه للرضا الوظيفي .
  • تعزز من شعور الفرد بالإنتماء إلى الشركة التي يعمل بها .
  • تعزز من قدرة الفرد على التفكير خارج الصندوق من خلال طرح الأفكار الإبداعية والمبتكرة .
  • يزيد من قدرة الفرد على الثبات والقدرة على حل المشكلات التي تواجهه .
  • يعزز من قدرة الشخص على التعلم المستمر واكتساب مهارات وخبرات جديدة ويدفعه للنمو أكثر فأكثر .
  • المتعة تنعكس ايجابيا على صحتك العقلية وتقيك المشكلات الصحية كضعف الذاكرة والإصابة بالخرف .
  • تجعل الموظف يقوم بأداء مهامه بشغف وحماس أكبر .
  • تساعد الموظف على اتخاد قراراته بدقة وثقة .

قدمنا لك مجموعة من النصائح التي تساعدك على نحويل عملك إلى متعة ، احرص دائما على الاستمتاع بالعمل حتى تحافظ على إنتاجيتك وشغفك .

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars
Loading...
آخر المقالات
كيف تحول عملك إلى متعة ؟

يعد العمل سلاح الإنسان وشريان يمده بالحياة , فهو وسيلة لكسب المال وتطوير الذات , لذا يسعى كل فرد إلى جعل بيئة العمل مريحة وإيجابية حتى يستطيع العمل بإستمتاع بعيدا عن الروتين اليومي الممل والذي يؤثر سلبا على الإنتاجية ، كثير منا يسعى إلى إيجاد بعض من الطرق والنصائح التي تساعده على تحويل العمل إلى […]

نصائح لرفع الإنتاجية وإنجاز العمل بكفاءة في رمضان

رمضان شهر الخير والبركات والعبادات ، ويعد العمل عبادة نتقرب بها إلى الله عزوجل ونكسب رضاه ، ولكن كثير منا يشعر بالكسل و يتقاعس عن آداء مهامه اليومية بكفاءة خلال ساعات الصيام ، فمنا من يتأخر أو يتغيب عن العمل ، لذا سنقدم في مقالنا هذا مجموعة من النصائح التي تتيح للصائم إنجاز عمله بكفاءة […]